أحدث المقالات

Post Top Ad

Your Ad Spot

Wednesday, November 29, 2023

كنيسة العائلة المقدسة للاتين في غزة

 


غزة - موقع الفادي

في عام ١٨٦٩، وصل الأب جان موريتان إلى غزة، وبدأ بتأسيس رعية للاتين فيها بعد أن أسس رعيتَي بيت جالا وبيت ساحور، فسكن الأب موريتان بيت طبيب نمساوي وأقام فيه الذبيحة الإلهية، كما احتفل الأب موريتان بعيد الفصح أيضًا، وعمّد ثلاثة أطفال. وفي عام ١٨٧٠، أرسل البطريرك منصور براكو الأب جولي ليعتني بالرعية الناشئة.

تم افتتاح الرعية رسميا بعد مرور الأب موريتان بعشر سنوات، على يد الكاهن النمساوي الأب جورج غات، الذي وصل إلى غزة عام ١٨٧٩ برفقة الكاهن الماروني الأب نعمة الله ضومط، فاستأجرا بيتًا عربيا لخمس سنوات. وقد بلغ عدد الكاثوليك في ذلك الحين ٣٠ مؤمنًا.

في شباط ١٨٨١، أرسل الأب غات أول تقرير عن رعية اللاتين في غزة إلى البطريرك، ذكر فيه أن عدد اللاتين في ذلك الحين بلغ ٧١ شخصًا، كما ذكر الأب غات أيضًا مشاريعه المستقبلية ببناء كنيسة ومدرسة للأولاد وأخرى للبنات، وشراء قطعة أرض كي يقيم عليها مزارًا لمرور العائلة المقدسة في غزة أثناء طريقها إلى مصر. وافق البطريرك على المشاريع المقترحة، اشترى الأب غات ثلاثة بيوت قديمة ليبني محلها كنيسة الرعية، إلا أن الحرب العالمية الأولى وضعت حدا لأحلامه. 

شهدت حرب عام ١٩٤٨ قدوم مئات المهجّرين ومنهم عدد لا بأس به من الكاثوليك، فعاد الاهتمام ببناء كنيسة كبيرة. وقد بنى الكنيسة الأب حنا النمري عام ١٩٦٥.

عام ٢٠١٢، بلغ عدد مسيحيي غزة ١٢٩٤ شخصا، وما زال العدد يتناقص سنة بعد سنة بسبب الأوضاع المأساوية التي يعيشها القطاع.


عن موقع  البطريركية اللاتينية

No comments:

Post a Comment

Post Top Ad

Your Ad Spot